أ ـ بالالتفات إلى حثّ الأئمة الأطهار علیهم السلام على زيارة الأربعين وما يترتب على ذلك من الثواب، ترغب والدتي العجوز بالسفر لزيارة الأربعين، ولكنها حيث كانت مريضة قبل فترة، وقد ضعف جسمها، وهناك احتمال لعودة المرض واشتداده عليها عند عودته، فقد نصحها الأطباء بعدم السفر. فما هو حكم سفرها لزيارة الأربعين؟ ب ـ وكذلك جدتي ترغب في الزيارة ولكنها تشكو من وجع في ركبتيها، فإذا كان هناك احتمال عقلائي في اشتداد الوجع هل يجوز لها هذا السفر؟


إذا ترتب على هذا السفر ضرر معتنى به، فلا يجوز.