أنا طالب جامعي في مرحلتي الأخيرة. وأرغب في الذهاب إلى كربلاء لزیارة الأربعين، وأنا على يقين من أن أبي لا يأذن لي بذلك لعلمه بالازدحام وبعض المشاكل الأخرى التي تقترن بهذه الزيارة. فهل يجوز لي الانطلاق إلى الزيارة دون استئذان الأسرة، وإخبارهم في أثناء الطريق؟


إذا ادّی هذا السفر إلى إيذاء الوالدين فلا يجوز، وإذا نهاك الأب عن السفر لشفقته یجب عليك إطاعته.