أنا مسؤول في قافلة مشاة الأربعين الحسينية، حيث نقطع الطريق من النجف الأشرف إلى كربلاء المقدّسة، ونصل إلى كربلاء قبل حلول يوم الأربعين، فهل من الضروري البقاء إلى حين يوم الأربعين لغرض الزيارة أم يجوز القيام بزيارة الأربعين والعودة إلى إيران قبل ذلك اليوم بسبب الازدحام في كربلاء؟


لا إشكال في ذلك من الناحية الشرعية، إلا إذا كان هناك عقد مبرم بين المسؤول في القافلة وأفرادها يقضي بالحضور والتواجد في كربلاء المقدسة يوم الأربعين.